مجلة جامعة البحر المتوسط الدولية العلمية المحكمة

اعداد المجلة

Generic selectors
Exact matches only
Search in title
Search in content
Search in posts
Search in pages

4
العدد الرابع ديسمبر 2017

الصيرفة الإسلامية و التسويق الإسلامي " دراسة حالة مصرف الوحدة الرئيسي بمدينة بنغازي "

د.صبري جبران الكرغلي جامعة بنغازي - كلية الاقتصاد
أ. ابتسام يحيى الجربـــــي جامعة بنغازي - كلية الاقتصاد

الملخص

تهدف الدراسة إلى استقصاء وجهات نظر العاملين بإدارة المُنتجات المصرفية الإسلامية بمصرف الوحدة، نحو التحول إلى برامج الصيرفة الإسلامية وتسويق مُنتجاتها، حيث تم تصميم استمارة استبانة وزعت على مُجتمع الدراسة.

من بين أبرز نتائج الدراسة أن هناك اتفاقا تاما بين المُشاركين في أن مصرف الوحدة يُواجه تحدياتٍ جمَّةٍ في التحول تشمل:- ضعف ثقافة العاملين و الزبائن، و قصور اللوائح، و تزايد تحديات البيئة المُحيطة، و ضعف أداء الجهات العُليا المسؤولة عن شُؤون الصيرفة، و تدني مُستوى التكنولوجيا، ثم قصور أداء الوحدات الإدارية المسؤولة عن شؤون المُنتجات الإسلامية، كما بينت الدراسة تدني درجة رضا الزبائن عن هذه المُنتجات.

و توصي الدراسة بضرورة وضع إستراتيجية على مُستوى وزارة المالية و مصرف ليبيا المركزي، تُركِّز على نشر ثقافة الصيرفة الإسلامية، و الاستفادة من تجارب الدول الرائدة كما يُنصح بإعادة النظر في التشريعات المصرفية، مع توضيح أبعاد الصيرفة الإسلامية بشكلٍ صحيح.

أخيراً، تُختتم الورقة بعرض التحديات و القيود، كما تُقدم بعض المضامين و الأبحاث المُستقبلية.

واقع تنافسية الاقتصاد الليبي على ضوء مؤشر النمو للتنافسية العالمية " دراسة تحليلية تقييميه "

أ.علي حمد الخفيفي جامعة بنغازي - كلية الاقتصاد

الملخص

لقد أصبحت التنافسية وسيلة لتطوير قدرة الاقتصاديات المتقدمة و النامية للاندماج في الاقتصاد العالمي، و ليبيا كغيرها من الدول اتخذت العديد من الإجراءات و السياسات التي تهدف من خلالها إلى زيادة القدرة التنافسية للاقتصاد، و تهيئة البيئة الاستثمارية و إعطاء دورا متزايدا للقطاع الخاص، و رغم هذه الإجراءات و السياسات فإن تنافسية الاقتصاد الليبي لا تزال ضعيفة.
و على هذا الأساس تهدف هذه الدراسة إلى التعرف علي مفهوم التنافسية و طرق قياسها، و ذلك من خلال تحليل مكونات مؤشر النمو للتنافسية العالمية و أهمية كل ركيزة من ركائز التنافسية بالنسبة للاقتصاد، و كذلك التعرف علي تطور قيمة المؤشر منذ ظهور ليبيا فيه و تحديد نقاط القوة و الضعف للاقتصاد، و وضع السياسات و اتخاذ الإجراءات المتبعة في العديد من الدول التي تهدف إلى تحسين القدرة التنافسية.

" سلطة الدولة في الاستيلاء على المال الأجنبي "

د. حمو صائنة مريم جامعة مستغانم - الجزائر

الملخص

تملك الدولة حرية مطلقة في تعديل تشريعاتها الداخلية، انطلاقا من سيادتها الإقليمية على الأشخاص و الأموال الموجودة في إقليمها، و حقها في اختيار نظامها الاقتصادي و الاجتماعي.

و في إطار ممارسة الدولة لسيادتها الوطنية تقوم أحيانا بإجراءات تشريعية و تنظيمية من أجل توجيه الاستثمارات الأجنبية الخاصة لخدمة أهدافها التنموية، و يكون لهذه الدولة الحق في تنظيم ملكية الأجانب للأموال و حيازتها و استثمارها في القطاعات الاقتصادية المختلفة داخل إقليمها، كما أن لها الحق كذلك في منع الأجانب بشكل كلي أو جزئي من ممارسة هذه الحقوق داخل اختصاصها الإقليمي.

قد استقر العرف الدولي على تخويل الدولة حق إصدار القرارات التي تراها محققة لمصلحتها العامة، و لو كان من شأن هذه القرارات المساس بحقوق الملكية الخاصة بالأجانب، إلا أنه في الوقت ذاته وضع قيودا على هذا الحق المتمثلة في القيد الخاص بالمصلحة العامة، و عدم مخالفة التزام تعاقدي سابق، و المساواة و عدم التمييز و التعويض.

الإلتزام الديني و علاقته بالمسؤولية الاجتماعية لدى الإخصائيين النفسيين " بولاية الخرطوم "

د. أشرف محمد أحمد على كلية الآداب غرب النيل الجامعية - جامعة النيلين - السودان

الملخص

هدف البحث إلى التعرف على السمة العامة للالتزام الديني و المسؤولية الاجتماعية لللأخصائيين النفسيين، و معرفة العلاقة الارتباطية بين المتغيرات، و معرفة الفروق في الالتزام الديني التي تعزى لمتغيري النوع و العمر، و استخدم الباحث المنهج الوصفي الارتباطي حيث تكونت العينة من (102)  أخصائي نفسي منها (45) ذكور و (57) إناث و تم اختيارهم  بالطريقة العشوائية  البسيطة، و استخدم الباحث مقياسي الالتزام الديني و المسؤولية الاجتماعية، لتحليل البيانات ثم استخدام برامج الحزمة الإحصائية (SPSS) و طبقت عدة اختبارات هي: اختبار (ت) لمجتمع واحد و اختبار معامل ارتباط (بيرسون) و اختبار (ت) لعينتين مستقلتين.

و قد توصل البحث إلى النتائج التالية:- تتسم السمة العامة لكلٍ من الالتزام الديني و المسؤولية الاجتماعية  لدى الأخصائيين النفسيين بولاية الخرطوم بالارتفاع، توجد علاقة ارتباطيه ذات دلالة إحصائية بين الالتزام الديني و المسؤولية الاجتماعية لدى الأخصائيين النفسيين بولاية الخرطوم، توجد فروق ذات دلالة إحصائية في الالتزام الديني  بين الأخصائيين النفسيين بولاية الخرطوم، تعزى لمتغير النوع  و ذلك لصالح الإناث، عدم وجود فروق ذات دلالة إحصائية في الالتزام الديني،  بين الأخصائيين النفسيين بولاية الخرطوم تعزى  لمتغير العمر، و في الختام قام الباحث بتقديم مجموعة من التوصيات من أهمها:-  زيادة الاهتمام بالأخصائي النفسي في جميع المجالات و خاصة الناحية الدينية حتى يستطيع القيام بمسؤولياته الاجتماعية.

" ما وراء الأخلاق و الأخلاق المعيارية "

د. مصيونة أمحمد الفاخري جامعة بنغازي - كلية الآداب - قسم الفلسفة

الملخص

يتناول هذا الموضوع مباحث ما بعد الأخلاق (Meta Ethics) التي تتناول القضايا الأخلاقية و علاقتها بالصدق، و بنيان وأصل النظريات الأخلاقية و هي نتاج العصر الحديث، عندما تحولت العلوم إلى تحليل منطقي في مناهجها، و فلسفة الأخلاق المعيارية Normative Ethics)) التي حظيت باهتمام الفلاسفة الغربيين في العقود الأخيرة، و كُتبت بحوث كثيرة في تأييدها و رفضها، كما يتعرض هذا البحث في البداية إلى معرفة تصنيف فلاسفة الأخلاق المعاصرين، لأفعالهم الأخلاقية عن طريق تمييزهم بين نوعين من المبادئ الأخلاقية:- الأول يتألف من الأحكام المعيارية بمختلف درجات التعميم سواء أكانت أشياء أم أفعالاً، أو صفات صالحة أم فاسدة، و كذلك إذا كانت و صوابا أو خطأ، و النوع الآخر يتألف من تحليل منطقي لمعاني تلك الأقسام الأخلاقية الشارحة، عن طريق تأييد و دعم تلك الأحكام، و يحاول هذا البحث أيضا أن يشرح بصورة مختصرة جداً النظريات و الآراء التي انتهت إلى المذهب الإرشادي، لتتضح من خلال ذلك ـ و إلى حدٍّ ما الأبعاد المختلفة للبحث، و سنحاول معرفة مدى مشروعية هذا التمييز مع اقتصار مهمة الفيلسوف على (الميتا أخلاق)، و ما إذا كان للأخلاق الفوقية الانفعالية أية عواقب منطقية على الأخلاق المعيارية؟

Factors influencing customers’ decision to adopt online banking services in Libya

Factors influencing customers’ decision to adopt online banking services in Libya

الملخص

The provision of Internet banking services is increasing worldwide in the banking sector, particularly in industrialized nations. Nevertheless, the situation is different in developing nations such as Libya. Libyan banks are slowly recognizing the potential benefits of online banking systems to improve banking services, but have not accepted the new innovation within its banking services strategy. This paper reports on research based on the Technology Acceptance Model (TAM).  An assessment of literature on E-banking services adoption shows that there has been scant research conducted on internet banking adoption in developing nations, including Libya, compared to developed nations. Therefore, this study aims to fill this gap by exploring the important factors affecting Libyan banking customers’ attitudes towards internet banking technology.

. Using Structural Equation  Modelling (SEM) on data of This study, which draws on current literature on technological changes in the banking sector and the responses from 537 bank customers of Libya’s major commercial bank This study found that perceived ease of use and perceived usefulness have a major effect on the adoption of internet banking. Furthermore, results show that the influence is somewhat low in regard to security and support by the banks. Finally, potential strategies that can guide successful internet banking implementation in the Libyan banking sector are outlined. In addition to this,  Conclusions and recommendations for future research are also provided.